Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!
الباب السادس والعشرون في رؤية السرادقات والأخبية والبسط والفرش والوسائد والأسرة والكراسي والتوابيت والأوعية ونحوها

رؤية الوسائد

وأما الوسائد ونحوها فخدم فمن رأى فيها جمالا وحسن هيئة فهو صلاح لخدمه وعبيده وإن رأى فيها مكروها فإنه فيهم وقيل من رأى أنه جالس على وسادة أفاد جارية ومن رأى أنه يحمل وسادة فإنه يعبث بذكره

اظهر المزيد

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock